RSS

رحلتي في التخلص من السمنة -الجزء الثاني-

05 أبريل

بسم الله الرحمن الرحيم

Image

#2

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

أعتذر على التأخير في عودة الجزء الثاني من هذه الرحلة ، ولكن الظروف قد تحيط بك من كل جانب وتأبى أن تسمح لك بالفرار إلى ان تجد الفرصة السانحة في أثناء غفوتها ، نعم …أتحدث عن الظروف ;p

عموماً في هذه التدوينة فد أختتم الرحلة ، لأني سأخرج أهم ما في أحشاء عقلي مما أريد الحديث عنه ها هنا

أذكر أحدهم حينما قال لي في بداية دخولي عهد الرشاقة ، وكان متهكما في حديثه ، لم يتورع أبداً عن قوله : “أنتم معشر السمنة ، تتعبون لتصلون إلى أهدافكم ، أما أنا فنحيف ، آكل بقدر ما أريد ، وإذا سمنت أنحف مرة أخرى، عكس ما تفعلون… تراقبون ما تأكلون “

وأخذ في حديثه يسخر من السمنة والسمان ، بأي حق يتحدث هذا الأخرق عن السمنة ؟ أجربها يوماً ؟ أجرب مرارة أن لا تجد قميصاً على مقاسك ؟ أجرب أن يذهب للمسبح دون أن يبحلق الجميع في طيات جسده الكثيرة ؟

بؤساء هؤلاء القوم الذين لا يشعرون بمعاناة الآخرين !

ولا ألقي اللوم عليهم وحدهم ، بل عليكم أيضاً معشر السمان ، في كل مرة استعضت فيها عن أكل الطعام الجيد والصحي لتأكل الوجبات السريعة ، والحلويات المصنعة ، والأطعمة المهدرجة  والمشروبات الغازية! كف عنها لتتركك تلك الأنظار الحارقة !

والآن سأدخل في أهم النقاط التي أوصلتني لما أنا عليه بحمدالله !

“لن أبدأ يوم السبت ، سأبدأ الآن”

كلنا يعلم أننا لا نبدأ أي نظام رياضي وغذائي ، إلى مع بداية الاسبوع لنبدأ الحساب للمدة …سادتي التأخير يعني فتور الهمة وفتور الهمة يعني التراخي ، والتراخي يعني التوقف ، والتوقف يعني النهاية ! نعم … إن توقفت الآن من يدري متى ستبدأ ؟ قد لا تواتيك الفرصة مجدداً للأبد ، إن كنت سميناً تريد أن تفقد الوزن ، فأبدأ بمجرد انتهاءك من قراءة هذه التدوينة ! كل يوم له قيمته في عالمنا..لماذا كل يوم ؟ كل ساعة…بل كل دقيقة ؟ هل تستهين بالدقيقة ؟ إذن يبدو أن لم تكن على جهاز المشي يوماً ، فدقائقه طويلة !
فلكتن لديك الإرادة والهمة لتصل إلى ما تريد ، إبدأ بوضع أهدافك ، ولا تجعله هدفاً واحداً ، فلتوزع الاوزان على عدة أهداف ، مثلاً إجعل الهدف الأول أن تخرج من دائرة الـ100 ثم التسعينات ، إلى أن تصل لوزنك المثالي !

“الطعام”

Image

أهم شيء لتصل إلى الرشاقة هو الطعام ، تسألني عن الرياضة ؟ نعم .. مهمة ، ولكن ما تأكل هو الأهم ! بالفعل ، وهذا الامر من المُسَلَمات ، لذلك قد نرى شخصا نحف عن الطريق النظام الغذائي وهو لا يعرف للرياضة طريقاً ، وهذا أيضاً خطأ ، دائما ما ينتشر بين الرياضيين أن ” النحافة 70% نظام غذائي و 30% رياضة “ وهذا بالفعل صحيح وعن تجربة أتحدث ، أمشي على  نظام غذائي ومارس الرياضة ، ولكن ركز على ما تأكل ، ستسألني ماذا أأكل؟ سأجيبك بعد ان جربت بشخصي ، الكثير من الأنظمة الغذائية والريجيمات ، ما اهتديت إلا لطريق واحد وهو “الأكل الصحي” هو الحل ! لا تغرك أسماء الريجيمات الرنانة ونتائجها ، فكل شيء جاء بطريقة معينة قد يذهب بطريقة معينة ، لكن الحل الافضل هو الطعام الصحي والوجبات الكثيرة !

كل 5 وجبات باليوم ، تحتوي على البروتين والكروبوهيدرات والدهون أيضاً ، ولكن الصحية منها ، لا تأخذ البروتين من البرجر ، ولا تأخذ الكربوهيدرات من المكرونة والخبر الأبيض ، ولا تأخذ الدهون من السمن !

بل خذ الاول من اللحوم والأسماك ، وخذ الثاني من الخبز الاسمر والفاكهة ، وخذ الثالث من المكسرات.

فلنعد بالتاريخ قليلا ، فلنرى أجدادنا ، نعم…”الأولين” كيف كانت أجسادهم ؟ لم يشكوا من السمنة يوماً ، لماذا؟ لا ليس لأنه حركتهم كانت كثيرة فقط ، بل لأن طعامهم كان عضوياً صحياً غير مصنع وغير مهدرج ! كانوا يأكلون النخالة ، واللحوم والألبان والأجبان ، لم يعرفوا البيبسي ولا البرجر ، لم يعرفوا الشيبس أيضاً ، السر هو في الطعام !

نوع أكلك وقسمه على وجبات واجعله صحياً ، تسألني ليش أخليها 5 وجبات ؟ سأجيبك أيضا 🙂

لاننا نبقي عمليات الأيض نشطة في أجسادنا طيلة اليوم ، وعمليات الأيض هي عمليات الهدم والبناء في الجسد ، يعني مكائن استهلاك الطاقة لهذا الجسد الكريم ، وهي ما يجعلك سمين أو نحيف – الا اذا وجد سبب مرضي- عندما تكون عمليات الأيض نشطة على الدوام سيحرق الجسد ما تعطيه اياه طيلة اليوم ، وإن لم تكن فسيلجأ للتخزين 🙂

لهذا عندما أفتتح يوما بخبزة سمراء ، وبيض مسلوق ، وكوب من الحليب .. أكون قد أيقضت عمليات الأيض ، وعندما أأكل وجبة خفيفة في الضحى كتفاحة خضراء مثلاً ، أكون لا أزال أعطي هذا الجسد ، وعندما أتغدى ظهراً كوب الازر وقطعة من صدر الدجاج المفعم بالبرويتن وكوبي السلطة شديدي التلون وعلبة الزبادي أكون قد أشبعت هذا الجسد المنهك من عمل اليوم وخذ وجبة خفيفة قبل الذهاب إلى الصالة الرياضية بساعة – ساعتين ، لتعينك على التدريب ، كموز أو كوب حليب بالشوفان ، لأختتم يومي الغذائي بعدها بعشاء بروتيني قليل الكربوهيدرات كما احبه ، كعلبة تونا مثلا وغيرها … ولا أنسى إرفاق الشاي الأخضر بيومي ، لانه يعزز عمليات الأيض ، ويساعد على تنقية الجسم من السموم 🙂

لذا تعديد الوجبات وأن تكون صحية وعضوية المصادر قدر الإمكان هو ما يعيد الأجساد لوضعها الأساسي وهو الحرق المستمر للطعام والمخزون ، مما يعيدنا لما كان عليه أجدادنا ، ولا أقصد جدي وجدك اللذان يعانيان من السمنة أيضاً ، فهؤلاء أيضاً يعانون..مما نعاني منه من الطعام المصنع ، وقلة الحركة في عصرنا ! بل أقصد أجدادنا في العصور القديمة !

طبعاً ، سأذكركم بما يسمى باليوم المفتوح ، أنا لا أراها فكرة سديدة ، وهو اليوم الذي تأكل في ما تشاء ، كل اسبوع أو أسبوعين ، فلنجعلها وجبة لا يوماً ، نعم وجبة مفتوحة كل اسبوع أو أسبوعين ، ولتكن الغداء – وهذا الأفضل – كي يستهلكها الجسم قدر المستطاع ، وعموما كما قيل : “وجبة واحدة سيئة لن تجعلك سمينا ، كما أن وجبة واحدة صحية لن تجعلك رشيقاً “

“الرياضة”

الرياضة وما أدراك ما الرياضة ؟ تلك عادة إن ادخلتها في حياتك ، ستغدو شخصاً أفضل مهما كنت…ولا أقصد بالرياضة التسمر أمام شاشة التلفاز متابعا للتنس وكرة القدم وكرة السلة ، بل أقصد ممارستها بشكل يومي أو شبه يومي ، فكما الطعام مهم فالرياضة مهمة ، قد قلنا 30% ولكن لا تستهن بها فهذه الثلاثين قد تصنع الفارق ، لأن الحركة أيضاً تعزز عمليات الأيض ، مما يساعد على حرق الدهون أيضاً ، وبنفس الوقت بناء العضلات مما يعيد تشكيل الجسم بالطريقة الصحيحة ويرفع اللياقة !

فاللياقة لم ترتبط بالشكل يوماً ، قد أتيك برجل ممتلئ الجسم وآخر نحيف ، قد تجد ان رجلي الممتلئ قد يغلب رجلك النحيف بتمارين لياقة قد نمليها عليهم ، لماذا ؟ لأن الممتلئ يمارس الرياضة ، وأما النحيف فلا يتحرك ، وهذا هو الفارق

كيف تمارس الرياضة ؟ في البداية كنت أحرص بشدة على تمارين الأيروبيكس ” التمارين السويدية” فهي تساعد في تشكيل الجسم ورفع معدلات الأيض ، فنلاحظ انه تشغل أجزاء عديدة من الجسم ، ولهذا فهي تعمل على الشد والنحت 🙂

ساعدتني بشدة في تعديل الشكل الخارجي للجسم ، ثم لاحقاً أرفقت بعض تمارين رفع الأثقال ” الحديد” لأقوم بملاً هذه الفراغات الجلدية الصغيرة ببعض العضل المفيد لي قوة وشكلاً ،وأحرص بكل الحالات على تمارين الكارديو ” جهاز المشي ، السيكل ، الركض ، السباحة ” كلها مفيدة للجسم وستوصلك لهدفك اذا واظبت عليها ان شاء الله

صحيح ..ولا ننسى نط الحبل “القفز بالحبل” أو skipping rope فهو مفيد بشكل لا تتصوره لو كنت أو كنتي تجيد أو تجيدين هذه الميزة ، أغبطك عليها ، حاولت التعلم ولكني أبوء دائما بالفشل ، صعبة ياخي…بس سأحاول إن شاء الله ، فهي مفيدة لأنها ترفع الأيض بسرعة…وتحرق الكثير من السعرات ! رياضة جميلة ، وأعقب على السباحة ، لأنها أيضا مفيد ببناء بعض العضلات وتفصيل الجسم .

“أشياء مهمة”

عموماً ، فلنتحدث عن أشياء تعلمتها وأريد أن تستفيدوا منها

“أمور استفدت منها”

 القراءة

نعم قرأت عن الجسم ، والنحافة وفهمت كيف يعمل جسدي ، لهذا استطعت التحكم به ، ولا تغرنكم العناوين الرنانة التي تعدك بالكثير ! أنصح بكتاب قرأته فيه دراسة علمية عن الجسم والسمنة ، وهو يفيدك بفهم جسدك وهو كتاب “الأيض الفائق – مارك هيمان ”  وهذه صورته ، متوفر بجرير

Image

إن كنت لا تستطيع شراءه فهذه تدوينة متميزة للأخت مي تلخص الكتاب ، مع أنني أفضل أن تقرأه بنفسك استقدت منه فائدة كبيرة والحمدلله 🙂

التدوينة

 البرامج

أيضاً استفدت من أحد البرامج في البداية بحساب ما أأكل فهو يحسب لك السعرات وتستطيع التحكم بما تأكل دون أن تحيد عن المخطط له ويسمى myfitnesspal

myfitnesspal-001

ستجدونه متوفر على الأندرويد وعلى الآب ستور إن شاء الله ، استفيدوا منه بإضافة كل ما تأكلون وتشربون ، مع الاستخدام ستكتشفونه 🙂

اختر الحذاء المناسب

كل شيء قد تستهين في شراءه وتنتقي الأرخص ، إلا الحذاء الرياضي ، دائما أبحث عن الأفضل ولو كان باهض الثمن فالأحذية الرياضية من نايكي أو أديداس أو سكيتشرز يصنعون أحذيتهم حسب الاختصاص ، فهناك حذاء للركض ، وهناك ما للتنس ، وما للرياضة العامة ” ما استخدمه” ، كرة السلة ، كرة القدم ، ويصممون الأرضية الخاصة للحذاء حسب اختصاصه ، لذلك أحذية الرياضة تكون أرضيتها مرنة وهي الافضل لتتحمل الصدمات جراء التمارين وخصوصا الأيروبيكس ، عكس حذاء الركض يكون أقسى قليلاً حسب معرفتي ، لذا تخير حذاءك ولو زاد ثمنه فأنت المستفيد 🙂

احمل معك حقيبة وخصصها للـGym  أو الصالة الرياضية ، فلتحتوي على منشفة ومطارة ماء ، وملابس احتياطية خفيفة ،وقفازات للحديد ،  وكل ما تشعر أنك قد تحتاجه ، فسوف تفيدك كثيراً 🙂

ختاماً ،

امض في طريقك نحو الرشاقة ، فالحل في الطعام الصحي ، والرياضة المستمرة ، وستلاحظ التغيرات في جسمك

هناك مقولة لفريدريك نيتشه تعجبني ، يقول فيها :
“That which does not kill us makes us stronger”

أي ، “ما لا يقتلنا يجعلنا أقوى” ، لذلك حاول ، ما دام الأمر لا يقتلك ! فستصبح أقوى بالتأكيد !

وقال الملاكم المسلم العالمي محمد علي كلاي  :

“I hated every minute of training, but I said, ‘Don’t quit. Suffer now and live the rest of your life as a champion”

“لقد كرهت كل لحظة من التمرين ، ولكنني قلت لنفسي ” لا تتوقف ، تألم الآن وعش ما تبقى من حياتك كـ بطل “

لذا لا تتوقف ، اصنع المستحيل … توصل إلى هدفك ، تحمل كل دقيقة من ألم ، ستصل يوما ما إن شاء الله

احتفظ بملابسك القديمة الي ضاقت ، ستلبسها يوماً ما ان شاء الله ، واحتفظ بالحالية ، لتصبح وسيعة عليك في نفس ذلك اليوم إن شاء الله 🙂

#محارب_الدهون

هل تذكرون ذاك الشاب ؟ في التدوينة الماضية عبدالله العقيلي ؟ لقد افتتح قناة اسمها محارب الدهون ، أنصحكم بمتابعتها خلال مشواركم ففيها الكثير من الافكار الصحيحة والمفيدة ، والمجربة ستفيدكم إن شاء الله ، وهذا رابطها :

قناة محارب الدهون على اليوتيوب

أحس إن تكلمت كثير ، ولكن حاولت أن أختصر لأنه لن يكون هناك جزء ثالث ، لذا فهذا الجزء الختامي ، لظروف خاصة ، لذا أتمنى أن أكون قد أفدتكم ولو بالقليل ، ووفقتم في الوصول إلى أهدافكم في أي بقاع الأرض كنتم 😀

دمتم بخير 😀

تنبيه : هذه التدوينات مجرد تجربة شخصية دونتها لطرح تجربتي ، وليست نصائح طبية مدروسة ولا ما يحزنون ، لذلك أخلي مسؤوليتي ، يرجى التحفظ والتذكر.

إن أصبت فمن الله ، وإن أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان

أخوكم : عوني :-D

بأمان الله :-)

Advertisements
 
4 تعليقات

Posted by في 2013/04/05 in Uncategorized

 

4 responses to “رحلتي في التخلص من السمنة -الجزء الثاني-

  1. Madloul Aleyadah

    2013/04/27 at 2:28 م

    Reblogged this on كلامـ ـز يـشن.

     
  2. Aljoharah

    2013/06/18 at 2:19 م

    الرياضة وما أدراك ما تفعله في نفسيتك قبل جسمك 👌
    *فهمت من ذكرك لمقولة محمد كلاي بأنه توفي لكنه مازال حي يرزق وهو في بداية السبعينيات الآن.

     
    • iawni4

      2013/06/18 at 5:27 م

      فعلا…يبدو أنه خطأ مني…سأعدله في أقرب فرصة…شكرا جوهرة ، أفدتيني 😉

       
      • Aljoharah

        2013/06/21 at 7:16 م

        على الرحب 🙂

         

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: